• ×

التوم هجو يجب ابعاد السياسيين عن العسكر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم/السودانية/ في كل مؤتمراته وتصريحاته المثيرة للجدل كان يدافع عن القوات المسلحة ويؤكد على أنها الشريك الأول في إسقاط الرئيس المخلول عمر البشير ، حتى اتهمه مراقبون بأنه أصبح رجل العسكر الأول فيما أعتبره آخرين بأنه يبحث عن المنصب والسلطة باقي طريقة حتى يكون في الأضواء، (النورس نيوز) وضعت رئيس مسار الوسط التوم هجو وطرحت عليه أسئلة لا تخلوا من الجرأة وحاصرته في دفاعه عن الجيش و اتهاماته المتكررة للقوى السياسية التي يقول إنها سبب المشاكل التي يشهدها السودان الآن وغيرها من الأسئلة التي تجدونها عبر هذا الحوار.



حوار : رفقة عبدالله

بداية هنالك من يقول إن التوم هجو هو رجل العسكر الأول .. ما تعليقك؟

*القوات المسلحة هي أقوى مؤسسة قومية في السودان وتأسست في عام 1919 وأي إنسان غيور على وطنه يدافع عن القوات المسلحة ،لأنها لها تاريخ ونضالات ، ويجب أن نفرق بين الضباط الانقلابين وبين مؤسسة قومية ، ونحن ضد الشمولية.



ولكن العسكر دائما ما يقطعون الطريق أمام التحول الديمقراطي والقيام بانقلاب على السلطة؟

السياسيين هم من ستخدمون العسكر عندما يفشلون في السلطة والانتخابات، ويطالبون بإبعاد السياسيين من العسكر . وهنالك 11 انقلاب عسكري، والعسكر الشريك الأول في التغيير و ساعدوا في إسقاط نظام المخلوع عمر البشير وهي أشرف من القوى السياسية.



لماذا لا تصف ما حدث في 25 أكتوبر بالانقلاب ؟

ما حدث في 25 أكتوبر قرارات تصحيحية وليست انقلاب وأن حمدوك ليست حكومة منتخبة ، والبرهان هو من أدخل قيادات النظام البائد إلى سجن كوبر والجيش حكم البلاد شهور بدون قوى سياسية، ورغبة الجيش تسليم السلطة للمدنيين ، لذلك يسمى فض شراكة وليست انقلاب، والحرية والتغيير هم شموليين وانقلبوا على الوثيقة الدستورية، من يقولون إن ما تم انقلاب يعرفون انه ليس انقلاب وانا آخر من اتُهم بالانقلاب.



ولكن هنالك من يقول إنك تدافع عن الانقلابين من أجل الظفر بكرسي السلطة .. ماذا انت قائل؟

الدافع ليست عن السلطة وانا اخر من سعى وراء السلطة ويهتم بالمصلحة الذاتية، وإنما ادافع عن الحق وهذه المبادئ علمنا لها الراحل الأزهري ومات من أجلها داخل سجن كوبر.



وكيف تنظر للدعوات التي تطالب بخروج القوات الموقعة على سلام جوبا خارج المدن؟

لا توجد قوات مسلحة داخل المدن وهذا تضخيم اعلامي ليست إلا، من أجل خلق عداوة لا تمثل عادات المجتمع السوداني.



هل مسار الوسط يمتلك قوات مسلحة؟

ليس لدينا قوات مسلحة في مسار الوسط .



على ذكر المسار هنالك من يتهمك باختطاف أصوات أهل الوسط، ولا تحظي بأي تأييد حتى ظهرت أصوات تقول إن المسار لا يمثلهم.. ما تعليقك؟

لا يوجد إجماع دائما و ولكن مسار الوسط يمثل الأغلبية ونحن من طرحنا هذا المسار عندما تم تقسم البلاد للمسارات ، ولم نطلب شيء وهذا امتداد تفويض شرعية ، ومن حق أي شخص من أبناء الوسط أن يأتي لينادي بحقه في المسار.



في الآونة الأخيرة نشطت مبادرات خارجية لإنهاء حالة الاحتقان بين المكون العسكري والمدني والانخراط في حوار جاد .. ماذا أنتم في قوى الوفاق الوطني ترفضون هذه المبادرات؟



لا توجد أزمة تحتاج إلى مبادرات خارجية، والشراكة بين العسكر وأحزاب الحرية والتغيير وأطراف عملية السلام مازالت موجودة، ولكن هنالك 3 أحزاب لا تمثل قوى الثورة غير راضية بهذه الشراكة ، لذلك لا توجد أزمة سياسية انما حزاب فشلت في إدارة البلاد.



في حال استمرار الوضع كما هو عليه هل أنتم مستعدون لقيام الانتخابات المبكرة؟

نعم مستعدون للانتخابات واثقين من الفوز، ونطالب بأن تكون الانتخابات تحت إشراف منظمات المجتمع الدولي.



ولكن قوى الحرية والتغيير رافضه لقيام الانتخابات المبكرة؟

الحرية التغيير ترفض قيام الانتخابات لعدم قادرة حصد أصوات كثيرة، لأنها لا تمثل كل الشعب السوداني.



ختاماً ما هو المخرج للوضع السياسي الذي تعيشه الآن؟

نحتاج لوفاق وطني شامل يجمع كل القوى السياسية دون إقصاء لأحد، إلى جانب ابعاد التدخل الأجنبي في البلاد، والإصلاح يكون عن طريق المبادرات الوطنية وليست الخارجية.


بواسطة : admin
 0  0  195
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:51 مساءً الأحد 22 مايو 2022.