• ×

(الحكومة) و (الثورية) يوقعان إعلاناً سياسياً بحضور أعضاء مجلس الامن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية/ الخرطوم/ أكدت مصادر رفيعة بالوساطة بجمهورية جنوب السودان، أن الحكومة و الجبهة الثورية اتفقا على تشكيل لجنة مشتركة لصياغة الإعلان السياسي ووقف العدائيات على أن يقدم إلى الوساطة الجنوبية و يتم التوقيع عليه بحضور أعضاء مجلس الأمن الدولي صباح اليوم الأحد، و ينص الاتفاق الذي تحصلت (التيار) نسخة منه على مراجعة تنفيذ إعلان جوبا الموقع بين الطرفين، وتم مراجعته بالفعل، والاتفاق على تفعيل اللجان المشتركة لتنفيذ ما لم يتم تفيذه من الإعلان، و أن يعمل الطرفان على تعبئة الشعب و فتح قنوات الإعلام للتبشير بالسلام و ترسيخ ثقافته، و مناقشة القضايا القومية وفقاً لمسارات التفاوض المنصوص عليها في إعلان جوبا ، ومناقشة القضايا ذات الخصوصية يتفق الطرفان على مناقشتها، وأن يتفق الطرفان على شكل التفاوض و إدارته، أو ما يعرف بمنهجية التفاوض و التنسيق بين المسارات المختلفة، كما اتفق الطرفان على إصدار تفويض جديد من الاتحاد الأفريقي و مباركة مجلس الأمن الدولي لاحقاً لتوفير الدعم الإقليمي و الدولي لعملية السلام، أن يقوم الطرفان بمجهود مشترك مع الوساطة لتعبئة الموارد اللازمة لتنفيذ الاتفاق من أصدقاء السودان في المجتمعين الإقليمي و الدولي و لا سيما فيما يتعلق بعودة النازحين و اللاجئين و التعويضات، إلى جانب مراجعة القرارت التي صدرت بشأن السدود و القرار 206 بشأن أراضي الولاية الشمالية وهو قيد الإجراء الحكومي، وفيما يتعلق بالمادة (70) من الوثيقة الدستورية اتفق الطرفان في غياب البرلمان الانتقالي أن يتولى مجلسي السيادة و الوزراء مجتمعين اعتماد اتفاق السلام، و هما شريكان في التفاوض، وفيما يتعلق بتعيين الولاة أشار الاتفاق إلى أن أي ولاة يتم تعيينهم حالياً سيكونون مكلفين لحين الوصول لاتفاق السلام، و في ذلك أخذ خصوصيات و حساسيات مناطق الحرب في اختيار الولاة المكلفين، و أخيراً لتنفيذ هذه المهام سيتوصل الطرفان لاتفاق إطاري يكون أساساً لاتفاقية السلام الشامل بين الطرفين.


بواسطة : admin
 0  0  108
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 12:49 مساءً الخميس 14 نوفمبر 2019.