• ×

صورة وزير سابق يمارس الزراعة بـ "عراقي بلدي" تشعل مواقع التواصل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية نالت ” صورة ” رائعة تبادلها رواد مواقع التواصل الإجتماعي، لحاكم إقليم كردفان ، ووزير الصناعة السابق في عهد الديمقراطية الثالثة، السيد “عبد الرسول النور”، وهو يمسك بمعول وسط حقله زارعاً بيده، نالت إعجاب رواد مواقع التواصل الإجتماعي الذين أجزلوا في الثناء عليه وهو يأكل من عمل يده وعرق جبينه، بحسب موقع“كوش نيوز”.
وظهر “النور” في الصورة داخل زرعه، شرق الجبلين جنوب النيل الأبيض، وهو في غاية البساطة “بعراقي بلدي” وقد بلغ من العُمر عتيا ورغم ذلك يقف في وسط حقله مُمسكاً بمعوله، لايعرف غير الماء والحجر والعصافير والزهور .
وعلق أحد رواد مواقع التواصل على الصورة قائلاً : ” أنه عبد الرسول النور راجي من الله ما لا يرتجيه غيره من أهل الألقاب والاستوزار تنحى واتخذ جانباً قصيا يستظل بوارف خصاله، رجل ولدته امرأة تحت شجرة لا يعرفها ولا تعرفها أمه ولكن السودان ببنيه يعرفونها في خصاله وجلده وطيب رائحته وثمره”.
وتشير “كوش نيوز” إلى ميلاد الأستاذ عبد الرسول النور عام 1950م ببادية المجلد، وتلقى تعليمه الأولي بالمجلد، والأوسط برجل الفولة، والثانوي بخور طقت والجامعي بجامعة الخرطوم كلية الآداب، وكان قدره أن يشهد سنوات السبعينات المضطربة وهو طالب بالجامعة فشارك في أحداث شعبان 1973م، ثم اعتقل في أحداث يوليو 1976م، وحُكم عليه بالإعدام، ثم خُفف إلى المؤبد، ثم استفاد من العفو العام عقب مصالحة 1977م وخرج من السجن، ثم ما لبث أن عاد إليه عام 1983م، وأفرج عنه قبيل انتفاضة أبريل 1985م، عين وزيرًا ثم حاكماً لكردفان أثناء الديمقراطية الثالثة 1985 1989م
من أقواله الشهيرة “ولدت تحت شجرة لا أعرفها ولا تعرفها أمي”.
ابومهند العيسابي


بواسطة : admin
 0  0  581
التعليقات ( 0 )