• ×

مريم الصادق : الأمن وجه سفارات بمنع منحنا جوازات بديلة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية قالت نائبة رئيس حزب الأمة القومي مريم الصادق المهدي إن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني أصدر توجيهات لعدد من سفارات الخرطوم في عواصم عربية بعدم استخراج وثائق سفر لها ولرئيس الحزب الصادق المهدي، بعد تعرض حقيبتها للسرقة.

وأوضحت مريم في تصريح صحفي اطلعت عليه (سودان تربيون) الخميس أن أحدهم سرق حقيبة يدها أثناء تواجدها برفقة والدها في مطعم داخل أحد فنادق لندن الأحد الماضي.

وأفادت أنها أبلغت سلطات الأمن بالفندق كما اخطرت شرطة لندن لكن الأخيرة تحركت ببطء شديد " لأن هذا النوع من السرقات في تقييمهم بسيط ولا يرقى لتحركهم".

وأشارت الى انهم أجروا كافة الاحتياطات بإغلاق الأجهزة المسروقة والغاء بطاقات البنك بجانب إخطار الخارجية البريطانية وسفارتي بريطانيا وفرنسا بالخرطوم لحفظ تأشيرات الدخول وتعطيلها.

وأردفت "اخيرا حصلت على وثيقة سفر اضطرارية من سفارة السودان بلندن للوصول الى الاْردن برفقة الامام بإذن استثنائي من السلطات الاردنية لان هذه الوثيقة تصلح فقط للعودة للوطن، وذلك بأمل الذهاب لدبي لاستخراج جواز سفر جديد من السفارة السودانية هناك".

ويفترض أن تتوجه مريم ووالدها الصادق المهدي الذي يرأس تحالف (نداء السودان) من عمان الى باريس للمشاركة في اجتماعات يعقدها التحالف هناك في النصف الثاني من الشهر الجاري.

وتابعت "بالأمس بلغنا من مصدر في الأمن السوداني ان مدير الجهاز أرسل تعميما لكافة السفارات التي تستخرج جوازات خارج السودان في دبي والدوحة وجدة بعدم استخراج اي جواز للإمام الصادق او لمريم الصادق".

ونوهت مريم الى أن شرطة لندن استدعت الخميس القيادي بالحزب محمد الانصاري وأخطرته انها بعد تدخل عدد من الجهات تحركت وفحصت فيلم الفيديو الذي سجلته كاميرات المراقبة بالفندق وشاهدت الشخص الذي سرق حقيبة اليد "لكنه غير معروف للشرطة وليس له سوابق معها".

وأضافت "هذا هو الوضع الان ونبحث في الخيارات".


بواسطة : admin
 0  0  191
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:51 صباحًا الجمعة 14 ديسمبر 2018.