• ×

حملوه في (درداقة) فاقداً الوعي.. تفاصيل جريمة بشعة بطلها (كابوكي) الشرطة..!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم / عثمان شبونة / 

* لفظ الشاب بهاء الدين عبد الله السيد أنفاسه اليوم متأثراً بجراحه جراء الضرب المبرح حسب إفادة شهود العيان. وكان بهاء (22 سنة) قبض عليه واقتيد لمكتب المباحث المجاور لمحطة مواصلات "كركر" بالقرب من كوبري الحرية بالخرطوم. وقال الشهود أن توقيفه تم بواسطة العريف آدم أرباب الشهير بـ(كابوكي) الملقب أيضاً بـ(البوس) وأفادوا بأن القتيل دخل في مشادة مع الكابوكي قبل أن يدخله الأخير لحجرة خاصة ويوصد بابها ويوالي ضربه.. ثم إخراجه فاقداً للوعي.. وتحرياً للحقيقة تحصلنا على هذه الإفادات من أحد أقارب القتيل (سامي الطيب ابراهيم) وعقب تقديم واجب العزاء.. قال لنا سامي:
ــ في صباح الجمعة الماضية قام فرد من المباحث اسمه (كابوكي) بالقبض على بهاء الدين (ابن عمتي) لوحده وتبع ذلك القبض على ثلاث من اصدقائه (دون فتح بلاغ) في مواجتهم، إذ تم حبسهم مع الضحية، وهم: علم الدين عبد الله آدم، صدام الصافي بشرى وخالد كودي محمد.
* ثم ماذا؟
ــ بعد إدخالهم في مبنى المباحث الكائن بالقرب من موقف مواصلات (كركر).. اشتبك بهاء في نقاش حاد جداً مع كابوكي، تخللته اساءات متبادلة.. بعدها اقتاده كابوكي ومعه اثنين إلى غرفه واغلقوها.. مرت لحظات قليلة وسمع أصحاب بهاء صراخاً شديداً وكانوا مرعوبين للغاية... دقائق وفتح أفراد المباحث الباب ورموا بهاء (مكتف) وهو بملابسه الداخلية.. كان ينزف دون صوت أو حركة (فقد دخل في غيبوبة..!).
* كيف عرفت هذه التفاصيل؟
ــ عرفتها من الشهود أصحابه.. أنا سمعت منهم كل شيء، وكذلك أنا حاضر كل الإجراءات حتى لحظة تدوين البلاغ ضد كابوكي بتفصيلاتها.
* ما فحوى البلاغ؟
ــ البلاغ مدون في مواجهة العريف آدم أرباب بالرقم (174) المادة (139) الاذى الجسيم.. ثم تحولت المادة (بعد الوفاة) إلى (130) القتل العمد.
* أريد أن يعرف القارئ مزيد من تفاصيل الإعتداء على قريبكم بهاء الدين الله يرحمه.. أنت لم تكمل الرواية؟
ــ نعم... بعد ما ناس كابوكي عذبوا بهاء رموه لأصحابه الثلاثة وسط ذهولهم قالوا لهم: "شيلو العفن بتاعكم دا بسرعة".
* هكذا..؟!
ــ نعم بالضبط كدا قالوها.. لما ناس المباحث عرفوا بهاء دخل في غيبوبة خافوا وأمروا زملائه بالمغادرة وعليهم أن يحملوه... أول شيء رشوه بالماء عسى أن يفيق.. وبعد ذلك دلقوا الماء فيهم كلهم وأمروهم يطلعوا ــ هكذا ــ مبلولين.. وعندما رفضوا ضربوهم.. واخرجوهم بالقوة..!
* أين ذهبوا بالضحية؟
ــ وجدوا أقرب صاحب (درداقة) بالقرب من باب قسم المباحث.. وطبعاً المنطقة المحيطة بمكتب المباحث كلها سوق وباعة... المهم حملوه في الدرداقة وكانوا مذهولين وتعبانين.. بعدها انطلقوا بعربة نحو منزل صاحبه "صاحب بهاء" وكان غائباً.. ولما جاء صاحبهم هذا في المساء وعرف منهم الحكاية توجه لسرير بهاء فحاول ايقاظه دون جدوى، لاحظ أنه في حالة خطرة ويتنفس بصعوبة.. المهم بعد مضى ساعات على هذه الحالة حملوه بعربة "أمجاد" للقسم الشمالي الخرطوم وكانت الساعة الخامسة من صباح الجمعة.
* باختصار... أكمل؟!
ــ وضعوا أمام الشرطة أحد خيارين: إما منحهم أورنيك 8 لاسعاف المصاب أو إرجاعه الى المكان الذي ضرب فيه.
ثم توجهوا به إلى مستشفى الخرطوم وتبين بعد الكشف أنه يعاني من عدة كسور في الأرجل وفاقد للذاكرة... تم تحويله الي مستشفى ابراهيم مالك قسم المخ والاعصاب.. وأسلم الروح عند الساعة 11 من صباح (أمس) الأحد.
* ما هي أسباب الوفاة؟
ــ تم تحويل الجثمان الى المشرحة لمعرفة أسباب الوفاة وكانت: نزيف داخلي وكسور في الرقبة والرأس.. تم استلام الجثمان في الساعة الواحدة من صباح اليوم الاثنين ودفن بمقابر الكلاكلة الساعة الخامسة صباحاً.
* تفاصيل اخيرة:
ــ الفقيد من مدينة القضارف حي كرفس إسمه بهاء الدين عبد الله السيد احمد يبلغ من العمر 22 سنة.
ــ أصحاب الفقيد يسكنون الخرطوم ويمتهنون (أعمال اليوميات).
ــ القاتل هو جار القتيل (الحيطة بالحيطة) بمدينة القضارف.
ــ القتيل كما قال الشاهد بالضبط: (يعمل على باب الله ــ ياكل من خشاش الأرض.. وهو زول في حالو).
* قبل وداع المتحدث طلبت منه الرد على السؤال: (كيف عرفت أن إبنكم قبض عليه بدون أمر قبض؟!): قال: (ما فيش أية تهمة .. هذا تحفظ شخصي من كابوكي)..!
* لم أفهم بالضبط ماذا يعني ولا أود أن أفهم حتى تتبين بعض الخيوط (من غير تغبيش رسمي)..! وتفيد آخر المتابعات مساء اليوم، بأن المتهم تم تجريده من البطاقة والطبنجة ووضِع في الحبس.
عثمان شبونة


بواسطة : admin
 6  0  2620
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    01-28-2014 10:26 صباحًا الضقل :
    لعن الله خذا الكابوكي واسمه زي فعايله
  • #2
    01-28-2014 11:24 صباحًا محمد الفاتح عمر عثمان :
    حسبي الله ونعم الوكيل علي الظالم الله يرحمه ويغفر له ويدخله فسيح جناته
  • #3
    01-28-2014 11:45 صباحًا الجعلى :
    بلد يحكمها العسكر .. اتمنى من نقابة المحامين تولي قضية الاتهام
  • #4
    01-28-2014 03:31 مساءً MR.SD :
    للاسف هذا هو حال بلدي كل من لهو سلطه يستخدمها سلبيا لمصالحه الشخصيه .. ماذنب هذا الشاب ليموت بهذه الطريقه البشعه. يجب ان يحاكم شرطي المباحث محاكمه قاسيه ليكون عبره لمن غيره.
    قال تعالي (وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَـَذَا بَلَداً آمِناً وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُم بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ قَالَ وَمَن كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ) صدق الله العظيم
  • #5
    01-28-2014 07:48 مساءً بكري :
    اتمنى ان يجد هذا القاتل القصاص العادل الاعدام
  • #6
    01-28-2014 07:52 مساءً أب كجنكي :
    يمهل ولا يهمـل .. الناس كل الناس .
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 01:03 مساءً الجمعة 28 فبراير 2020.