• ×

الحزب الجمهوري يطالب بلجم جماعات الهوس الديني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم/السودانية/ حذر “الحزب الجمهوري” من نشاط جماعات الهوس الديني وبقايا فلول الإسلاميين، لإرجاع التطرف والتسلط بالدعوة لفهم شائه للدين الإسلامي عبر دعاوى الجهاد وسفك الدماء.

وقال الحزب في بيان حصلت عليه (الديمقراطي): “في الوقت الذي يكافح فيه الشرفاء من السودانيين، ويسعون بجهد لإخراج البلاد من وهدتها ومحنتها التي تمر بها الآن، تصر جماعات الهوس الديني وبقايا فلول الإسلاميين على إرجاع التطرف والتسلط بالدعوة لفهم شائه للدين الإسلامي عبر دعاوى الجهاد وسفك الدماء”.
وتابع البيان: “هذا هو الوجه الذي برعوا في صناعته، فلسفة القتل التي ورثوها من دعوتهم ومن تلك الاشواق الظلامية بإعادة عقارب سير الإنسانية إلى الوراء”.

وقال الحزب الجمهوري إنه “تابع بأسى، ما ذاع في الوسائط الاجتماعية من شخص يهدد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة بالسودان بالقتل في ندوة اقامها ما يسمى (نداء أهل السودان) يبحث عن استصدار فتوى تبيح له قتله!!”.

وتابع البيان: “مثل هذه الدعوات الإرهابية تنتعش في ظل ما تعيشه البلاد من حالة الانفراط الأمني، وعدم الاستقرار على كافة المستويات نتيجة عدم التعامل الحاسم والتساهل مع الفلول، بقايا الجهل الذي بدأ ينشط هذه الأيام”.

واعتبر أن “هذه الأفعال الإرهابية لن تثني إرادة الشعب السوداني عن مطلوبه في تحقيق دولة السلام والحرية والعدالة، سعيا للدولة التي تقوم على علائق المحبة والقيم السمحة المرجوة للإنسانية، ونحن نزعم بأن هذه اصائل طباع الشعب السوداني التي تجعله ينفر وينأى عن الدعوة لهذه الأساليب الإرهابية الدخيلة عليه”. ومضى البيان يقول “ندين بشدة تلك التصريحات، ونطالب حكومة الأمر الواقع التعامل معها بجد وبلا تهاون درءاً للفتنة”.

وكان أحد الأشخاص من فلول النظام البائد طلب، خلال منبر صحفي لجماعة “نداء أهل السودان” بقيادة رجل الدين الصوفي الطيب الجد، والتي يتجمع حولها فلول النظام البائد، طلب منحه فتوى لإراقة دم ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في السودان، فولكر بيرتس.


بواسطة : admin
 0  0  1780
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 03:20 مساءً الإثنين 17 يونيو 2024.