• ×

“الحرية والتغيير” توافق على تمديد الطوارئ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية/ الخرطوم/ أعلنت قوى الحرية والتغيير موافقتها على تمديد حالة الطوارئ بالبلاد، ، وأقرت بعدم تسليمها رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك برنامجاً مفصلاً بشأن الاقتصاد حتى الآن.
ووصف الناطق الرسمي باسم قوى الحرية والتغيير وجدي صالح في مؤتمر صحفي بالخرطوم أمس، الحديث عن عدم وجود برنامج للتحالف للفترة الانتقالية بغير الصحيح، وقال إن ميثاق قوى الحرية والتغيير في حد ذاته يعد برنامجاً شاملاً.
وعزا صالح موافقة قوى التغيير على تمديد حالة الطوارئ لما تمر به البلاد من ظرف لا زال استثنائياً بحسب وصفه، واستنكر تصريحات من ينتقدون التمديد وشدد على أن النظام السابق حكم البلاد بالطوارئ لـ (30) عاماً.
وأقر وجدي بعدم تسليم قوى الحرية والتغيير رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك برنامجاً اقتصادياً مفصلاً مؤكداً أنه تم إعداده قبل سقوط النظام البائد، وأرجع تأخير تسليم البرنامج إلى ظهور مستجدات اقتصادية قال إنها اقتضت تعديله ومن ثم تسليمه لرئيس الوزراء.
وأكد صالح أن تعيين ولاة مدنيين بالتكليف سيتم الأسبوع المُقبل لإدارة شؤون الولايات لتلافي الفراغ الدستوري.
ونفى الناطق الرسمي للحرية والتغيير دعوتهم للخروج في مليونية 21 أكتوبر المقبل، مؤكداً وقوفهم مع حق التظاهر السلمي، وأعلن احتفالهم بالمناسبة بإقامة تأبين لشهداء ثورة ديسمبر.
وكشف صالح عن مساعٍ لجهات خارجية (لم يسمها) وداخلية تسعى لإجهاض الثورة بمؤامرات تنفذها قيادات بالنظام البائد، وأشار إلى أن النظام السابق لا يزال يسيطر على الولايات.
وقال صالح إن قوى الحرية والتغيير تعمل بصمت حتى يجد قادة النظام السابق ما يستحقونه ولا يعودوا إلى المشهد السياسي في البلاد سيما المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية في الوقت الراهن خلال الفترة الانتقالية.
وأعلن رئيس الدائرة القانونية بقوى الحرية والتغيير عمر الجميلابي عن ترتيبات لتدوين بلاغات في الرئيس المعزول عمر البشير وقادة النظام البائد الأسبوع المقبل، وقال إن الدائرة رصدت كل الانتهاكات والتجاوزات التي حدثت في العهد السابق، داعياً المواطنين لتبليغ الدائرة عن أي تجاوزات لفاسدين لدى مكتبهم بتجمع المهنيين والولايات.


بواسطة : admin
 0  0  59
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:42 صباحًا الإثنين 21 أكتوبر 2019.