• ×

الوطني: لا نثق في نوايا واشنطن وإن أرسلت «1000» مبعوث للسودان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : السودانية قطع المؤتمر الوطني بعدم ثقته في نوايا واشنطن تجاه الحكومة وإن أرسلت ألف مبعوث أمريكي للسودان، مطالباً إياها بتقدير الجهود التي بذلت من قبل الخرطوم لإنفاذ اتفاقيات السلام وخاصة نيفاشا للإيفاء بمتطلبات المجتمع الدولي، مبيناً أن الحكومة لا تحتاج لتزكية أو حوافز من واشنطن وأنها تمضي في اتجاه تطبيق خطتها وبرامجها وفق قناعاتها، وجدد الوطني رفضه القوي لأي شروط لتحسين العلاقة مع أمريكا، وقال إن أرادت ذلك فعليها التعامل بشفافية ومصداقية مع الخرطوم.وأشار حاج ماجد سوار أمين أمانة التعبئة السياسية بالمؤتمر الوطني في تصريحات صحفية أمس بالمركز العام بالخرطوم، إلى أن الإدارة الأمريكية ظلت تحاول استغفال الحكومة في كثير من الترتيبات، منوهاً إلى أنها لم تنفذ أياً من الوعود بشأن رفع اسم السودان من ملف الإرهاب، لافتاً النظر إلى أن زيارة المسؤولين الأمريكيين للسودان ليست بالأمر الجديد، وأنها لا تضيف شيئاً للعلاقات بين الدولتين.وأبان سوار أن الذي يهم السودان التعامل بشفافية ومصداقية، وأانه لا يلقي بالاً لضغوط اللوبيات ومجموعات الضغط على الإدارة الأمريكية، واصفاً إياها بالأمر الداخلي.
وفي سياق آخر اتهم سوار باقان أموم الأمين العام للحركة الشعبية بالسعي لتعكير صفو العلاقة بين الخرطوم وجوبا، وفي رده على تهديد باقان بطرد الشركات الصينية أكد سوار قدرة الشركات على الدفاع عن نفسها والحفاظ على حقوقها.وفي منحى آخر هاجم سوار بعض أحزاب المعارضة وعلى رأسها المؤتمر الشعبي، واتهمهم بالتخطيط مع الحركات المسلحة لإسقاط النظام، مؤكداً أن الحكومة لن يتم تغييرها إلا عن طريق صناديق الاقتراع، مبيناً أن أي دعوة لتغيير النظام بالعنف مرفوضة وستجر البلاد لمنزلقات خطيرة وحالة من الفوضى.


بواسطة : admin
 0  0  986
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:38 مساءً الثلاثاء 27 سبتمبر 2022.