• ×

مواطنو كسلا للوالي : "يا نحنا ..يا الدجاج"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية سيف الدين آدم هارون
اتهم مواطنون حكومة كسلا بعدم الجدية حيال محاربة الحمى الفيروسية التي اجتاحت مناطق واسعة من الولاية؛ وادت لمقتل كثيرين.
وصوب ضحايا المرض جام غضبهم على حكومة كسلا لعدم استخدامها طائرات الرش الوسيلة الأسرع في إبادة نواقل مرض الحمي الفيروسية؛ وأرجع البعض تقاعس الحكومة بسبب خوفها من نفوق دواجن المزارع المنتشرة على نطاق واسع بالمدينة المنكوبة بمرض حمى الشيكونغونيا التي أصابت المئات؛ مشيرين إلى أن المرض ينتقل إلى الإنسان عن طريق البعوض (الزاعجة ) المصرية او بعوض الايديس ذات النشاط النهاري.
وقال الأهالي صراحة (يا نحنا يا الدجاج).
ونفي نائب الوالي الناطق الرسمي باسم الحكومة مجذوب ابو موسي تقاعس الحكومة تجاه محاربة البعوض الناقل للمرض بشدة وأكد جاهزية الحكومة لاستخدام الطائرات متة ما رأت ذلك وأضاف: نحن مستعدون لذلك اليوم قبل الغد؛ مبينا أن الحل في رش أماكن تجمعات المياه والازيار.
وطالب عبدالله اسماعيل رئيس لجنة الصحة بالمجلس التشريعي حكومة الولاية بإيقاف كافة المشاريع والعمل على محاربة المرض عقب ارتفاع عدد المصابين. وشكك اسماعيل في عدم فعالية المبيدات المستخدمة في عمليات محاربة نواقل المرض مستشهدا بتنامي بكثرة المصابين وتابع رش الطائرة ليس الحل بحسب حديثه كاشفا عن مطالبته الحكومة بالعمل لإخراج الولاية من الازمة طبقا لحديثه وقال عبد الله نبهت الحكومة غداة اجتماع لجنة الصحة بالمجلس داعيا إلي تضافر كافة الجهود العمل لإنهاء مغامرات الزاعجة المصرية .


بواسطة : admin
 0  0  1867
التعليقات ( 0 )