• ×

قطبي المهدي يوضح حقيقة إتهام اسرته بإهانة "عاملة منزله"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية نفي القيادي بحزب المؤتمر الوطني، مدير جهاز الأمن والمخابرات الأسبق د. قطبي المهدي دعاوى إقدام أسرته على إهانة “عاملة بالمنزل” من أصول أفريقية على خلفية زيارة الأسرة لأحد “المطاعم” بوسط العاصمة الخرطوم ومنعها من تناول الطعام برفقة أفراد الأسرة، وأكد قطبي أن أسرته ليست لديها عاملة بهذه المواصفات.
وقال قطبي في حديث لـ (الصيحة) إن ما تم تداوله عن هذه الحادثة في مواقع التواصل الإجتماعي “الفيس بوك – الواتساب”، لا يخرج من كونه مخططاً لحملة منظمة تستهدف قيادات الحكومة والحزب، وأضاف “الحملة مقصود بها تشويه صورتي وآخرين من قبل معارضين عن طريق الأسافير” ، وتابع: ” للأسف الشديد جميع من يظهرون في الصور المتداولة ليسوا من أفراد أسرتي” ونوه إلى أن كل من يُدقق في الصورة المعنية يجدها تحمل “سحنات” لأشخاص ينتمون إلى بلدان الشرق الأوسط أو بلاد الشام.
وأوضح أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها لمثل هذه الأفعال، وأشار إلى أنه طالته من قبل شائعة أنه يملك منزلاً بوسط العاصمة البريطانية ” لندن” يقع بجوار منزل يمتلكه أمير أمارة “دبي” محمد بن راشد، وقال إنه لا يستبعد أن يتعرض لشائعات أكبر من هذه طالما لديه وجهة نظر في العديد من القضايا بالداخل والخارج.


بواسطة : admin
 0  0  335
التعليقات ( 0 )