• ×

محكمة بجنوب السودان تُقضي بإعدام المتحدث بإسم مشار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السودانية أصدرت محكمة في جنوب السودان، الاثنين، حكما بالإعدام على المتحدث باسم زعيم حركة التمرد الرئيسية في جنوب السودان جيمس جاتديت داك.

ويواجه المتحدث باسم مشار عدة اتهامات بينها الخيانة والتآمر على الدولة.

ووصف محامي الدفاع مونيلواك ألور كول الحكم بأنه قرار سياسي.

واضاف " قررنا الانسحاب من هذه القضية لأننا أدركنا ان الامر كله سياسيا ولأنه سياسي كنا نظن أنه ينبغي معالجته خلال عملية سياسية مثل منتدى تنشيط السلام الذي يجري حاليا في العاصمة الإثيوبية أديس ابابا والذي دعا إلى الإفراج عن المعتقلين السياسيين لأن الاتهامات ليست تهما جنائية في طبيعتها "

وأضاف كول في تصريحات لـ (سودان تربيون) "لسوء الحظ اطلعنا اليوم أن المحكمة أعلنت الحكم ونسمع أن جيمس حكم عليه بالإعدام شنقا، وسمعنا أن هنالك حكم عليه بالسجن مدى الحياة وهناك حكم يتحدث عن 20 عاما في السجن، ولا نعرف حقا الأسس التي صدرت بموجبها هذه الأحكام. سنقوم بدراسة القضية عندما تعود إلينا مرة أخرى من العائلة ".

وصدر الحكم ضد المتحدث باسم مشار بتهمة التحريض على العنف الذي يقع تحت تهمة الخيانة وفقا للمادة 64، ونشر معلومات كاذبة تضر بالأمن القومي بجنوب السودان بموجب المادة 75 وإهانة الرئيس بموجب المادة 76 بموجب قانون العقوبات في جنوب السودان لعام 2008.

وقرأ قاضي المحكمة العليا لادو أرمينيو الاتهامات الثلاث التي يزعم ان داك انتهكها، وقال إن لأقاربه الحق في تعيين محام للاستئناف ضد حكم المحكمة في غضون 15 يوما.

وفي 3 نوفمبر 2016 قامت السلطات الكينية بترحيل الناطق باسم زعيم المعارضة المسلحة من نيروبي إلى جوبا لأنه أشاد بتقرير الأمم المتحدة الذي يندد بفشل بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان في حماية المدنيين في جوبا.

كما اشاد المتحدث باسم المتمرد بالأمين العام للأمم المتحدة السابق بأن كي مون الذي طلب استبدال قائد قوة البعثة الجنرال جونسون موجوا كيمانى الذي يحمل الجنسية الكينية.


بواسطة : admin
 0  0  153
التعليقات ( 0 )