• ×

انا أسيرة لنمور دار جعل.. العجب نجمي المفضل وطموحي بلا حدود

ماجدولين نجمة قناة النيلين:

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم ـ السودانية الثقافة.. الذكاء الحضور الجيد. الإطلالة الجميلة والقدرة على الإقناع وإدارة الحوار.. مزايا ينبغي أن تتوافر لكل مذيع أو مذيعة يطل عبر شاشات التلفاز، بجانب مزايا أخرى.. وهو ما توافر للأنيقة ماجدولين محمد الحسن نجمة قناة النيلين الرياضية التي يترقب عشاق القناة ظهورها في البرنامج الصباحي في القناة التي يجتهد أفرادها لتقديم خدمة للوسط الرياضي في البلاد باعتبارها أول القنوات الرياضية المتخصصة، ماجدولين التي ظهرت في بدايتها عبر إذاعة ولاية الخرطوم شقت طريقها بإرادة فولاذية وعزيمة قوية لتكون واحدة ممن يتوقع لهن نجاحاً لافتاً في المستقبل القريب بعد أن قدمت ما يقنع ويؤكد أنها قادرة على مزيد التجويد.. ماجدولين حلت ضيفة عزيزة على صفحات اليوم التالي عبر دردشة خفيفة..

في البداية نرغب في معرفة ماجدولين أكثر؟

ماجدولين محمد الحسن من مواليد المسيكتاب شندي.

كيف كانت البدايات؟

عبر الدورات المدرسية أولاً ومن ثم التحقت بإذاعة ولاية الخرطوم بعد أن أجيز صوتي ومن ثم التحقت بعد ذلك بتلفزيون الولاية ومنه إلى قناة قوون الرياضية ومن ثم أخيراً قناة النيلين الرياضية.

لماذا اخترت المجال الرياضي؟

المجال الرياضي من اختارني ولست نادمة، هناك أمور قد تفرض علينا ولكن نجد الخير فيها وهو عين ما حدث لي بعد أن وجدت نفسي بشكل جيد في المجال الرياضي عبر البرامج المختلفة.

هل وجدت مساندة من الأسرة؟

بالتأكيد من الوالد وجميع أفراد الأسرة وهم بمثابة أول النقاد، منهم أستمد القوة والرغبة في التجويد وتقديم الأفضل، كما وجدت كل عون وسند من الذين سبقوني في المجال ولم يقصروا معي في إسداء النصح والإرشاد فلهم مني كل تقدير واحترام.

بصراحة هل توقعت أن تكوني مذيعة معروفة؟

نعم توقعت ذلك لأن المجال الإعلامي استهواني بشدة ونلت حظي في دراستة والحمد لله.

ماهي طموحاتك في المستقبل؟

أحلم بالكثير ولكن ينبغي أن أجتهد أكثر وأطور نفسي حتى أحقق كل ما أصبو وأحلم به.

بمن تأثرت ماجدولين من الإعلاميين؟

أرغب بشدة في أن أكون ذات طابع مختلف، ولكن هذا لا يمنع أن الكثير من المذيعين والمذيعات ينالون مني قسطاً كبيراً من الإعجاب.

مثل من؟

في الجزيرة الرياضية تأسرني أروى أرناؤوط التي نجت في الأخبار وقدمت برامج منوعة جاذبة وجميلة، يعجبني أسلوبها التلقائي وبساطتها.

وما هي البرامج التي تفضلين مشاهدتها؟

الرياضية وبعض برامج المنوعات أنا من عشاق برنامج صدى الملاعب.

هناك من قال إن المذيعات في السودان يعتمدن بشكل كبير على الجوانب الجمالية فقط؟

التعميم فيه ظلم لكثيرات أثبتن وجودهن، الجمال نعمة وهو واحد من الأساسيات، ولكنه ليس كل شيء، ومن تعتمد على جماهلها فقط قد تجد فرصة لفترة ولكنها لن تكون قادرة على الصمود.

بعيداً عن البرامج والتلفزيون. ما هي ميولك الرياضية؟

شنداوية الهوى قومية الانتماء ومن عشاق نمور دار جعل بحكم المدينة الرائعة، فضلاً عن المستوى المميز الذي يقدمه الفريق، وأرى أن الأرسنال قادر على مقارعة عملاقي القمة بما يملكه النادي من إمكانات.

من هو اللاعب الذي يعجبك أداؤه؟

دون شك أو جدال هو أسطورة الكرة السودانية وفنانها الأول فيصل العجب، اللاعب المظلوم الذي غادر المريخ وهو قادر على العطاء وما المستوى الذي يقدمه رفقة السلاطين إلا دليل على حديثي، وبعيداً عن الكرة فالعجب مثال للاعب المهذب المنضبط وهو قدوة لكل لاعبي الكرة في بلادي.

ماهي الصحيفة التي تحرصين على مطالعتها؟

بحكم العمل في القناة أتابع كل الصحف ولكن أميل للصدى وقون وسبورت الوليدة.
__
اليوم التالي


بواسطة : admin
 0  0  1508
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:14 صباحًا الأربعاء 5 أغسطس 2020.